Daily News

Thursday 09th September 2021
نشرة أخبار الخميس 09 أيلول

 

  • أفتتح سعر صرف الدولار في السوق السوداء  صباح اليوم ، وتراوح ما بين الـ 19150 و19200 ليرة لبنانية للدولار الواحد.

 

  • عبرت مصادر مصرفية عن خوفها الشديد من حصول إرتفاعات جنونية لسعر صرف الدولار مقابل الليرة في الاسبوعبن المقبلين جراء تقاطع عدة عوامل سلبية دفعة واحدة. واشارت المصادر الى أن أخطر ما في الأمر هو في حال الفشل بتشكيل الحكومة وإعتذار الرئيس المكلف خلال هذه الفترة التي تتزامن مع وقف الدعم عن المحروقات وتحرير الاستيراد، ما يعني إضطرار الشركات المستوردة للمحروقات للجوء الى السوق السوداء للحصول على الدولار الفريش من أجل تأمين السيولة بالدولار لإستيراد البنزين والمازوت.

 

  • بعد مرور شهرين على صدور تعميم مصرف لبنان رقم 158 المتعلق بالسحب التدريجي للودائع بالدولار الأميركي، وقبل انتهاء المهلة المحددة من قبل المركزي بتاريخ 30 ايلول 2021 لطلب فتح “الحساب الخاص المتفرّع”، يدعو بنك بيروت عملاءه المؤهلين لزيارة فروعهم والاستفادة من تعميم مصرف لبنان رقم 158 قبل انتهاء المدة لتوقيع المستندات المطلوبة تسهيلاً لإجراء السحوبات بالدولار الأميركي.

 

  • أوضح النائب في الجمعية الوطنية الفرنسية ورئيس جمعية الصداقة الفرنسية اللبنانية Loïc Kervran، أن “الاتصال بين الرئيسين الفرنسي ايمانويل ماكرون والايراني ابراهيم رئيسي تناول عدد من المواضيع ومنها الملف النووي الايراني وموضوع لبنان”، كاشفا أن “تطبيق العقوبات على شخصيات لبنانية مسألة أسابيع”.

 

  • اتفق وزراء النفط والطاقة في الأردن ومصر وسوريا ولبنان في اجتماعهم بعمّان، أمس، على إيصال الغاز الطبيعي المصري إلى لبنان عبر ما يُعرف بـ«الخط العربي» الذي يمر عبر الأردن وسوريا. وأكدت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية الأردنية هالة زواتي، أن “هدف الاجتماع هو التعاون لإعادة تصدير الغاز الطبيعي المصري إلى لبنان، وأن الأردن سيبذل كل جهد لمساعدة الأشقاء اللبنانيين للخروج من محنة الطاقة”.

 

  • لن تُشكّل حكومة لا اليوم، ولا غداً. ما تردّد في الأيّام القليلة الماضية كان مجرّد وهم. تماماً كما حصل في الأسبوع الماضي، وقبله، وما قبل قبله…والأهمّ أنّ رئيس الجمهوريّة العماد ميشال عون قد لا ينتظر طويلاً حتى يبدأ ضغطه لدفع ميقاتي نحو الاعتذار.

 

  • أشارت مصادر موثوقة لـ«الجمهورية» الى انّ مسودة الحكومة المتوازنة جاهزة لدى الرئيس المكلّف وترضي كل الاطراف، ولا ينقصها سوى توقيع رئيس الجمهورية لمرسوم تشكيلها. ومن هنا تضيف المصادر، أنّ من الخطأ، لا بل من الكذب الحديث عن أي تقدّم كالذي يروّج له بعض المغرّدين، الذين يحاولون التمويه على المعطّل الحقيقي للحكومة، لأنّ الحلّ لا يزال في المكان نفسه الذي كان عليه خلال تكليفي السفير مصطفى اديب والرئيس سعد الحريري، أي أنّه مرتبط بتراجع رئيس الجمهورية وفريقه السياسي عن قراره بالحصول على 10 وزراء في الحكومة؛ 9 مسيحيّون وواحد درزي. هنا تكمن العقدة وليست في اي مكان آخر.

 

  • أكد مصدر سياسي لـ«الشرق الأوسط» أنه يعود لميقاتي أن يحسم أمره، ويتخذ قراره بملازمة منزله أو مكتبه، محتفظاً لنفسه بتكليفه تشكيل الحكومة، محملاً عون مسؤولية إعاقة تشكيلها، بعد أن قام بكل ما يجب عليه، بدءاً بتدوير الزوايا، مروراً بالإيجابية والمرونة التي أظهرها في مشاورات التأليف التي جمعته برئيس الجمهورية، انتهاءً بتقديم كل التسهيلات لتعبيد الطريق أمام ولادة الحكومة. ولفت المصدر نفسه إلى أن عون ليس موجوداً كما يجب في المشاورات التي جمعته برؤساء الحكومة المكلفين، وآخرهم ميقاتي، وعزا السبب إلى أنه أوكل وريثه السياسي -أي باسيل- التفاوض مع ميقاتي بالنيابة عنه.

 

  • تحمّس وزير الشؤون الاجتماعيّة في حكومة تصريف الأعمال رمزي المشرفيّة للبطاقة، وضغط كثيراً، مع رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب، لإقرارها. مؤتمر اليوم للإعلان عن البطاقة جاء بدفعٍ منهما.وتجدر الإشارة الى أنّ النائب فريد بستاني أعدّ اقتراح قانون البطاقة التمويليّة كاقتراحٍ متكاملٍ وشامل مبنيّ على دراسة جدوى تفنّد رفع الدعم التدريجي مقابل منح البطاقة التمويليّة للاسر الاكثر فقراً.بعد ما سبق كلّه، تبقى العبرة في أن تسلك البطاقة التمويليّة طريقها الى التنفيذ بعد الإطلاق الرسمي اليوم.

 

  • يشير النائب في كتلة المستقبل محمد الحجار ل»الديار» ان الرئيس سعد الحريري طالب باستقالة عون وهناك خطوات تصعيدية من المستقبل في حال عدم تشكيل الحكومة من قبل عون وصهره المصرين على ثلث التعطيل، مؤكدا على حق تيار المستقبل القيام بما يراه مناسبا.

 

  • أعلنت المملكة العربية السعودية، أنّها تمكّنت من إحباط محاولة تهريب مخدرات بحراً من لبنان إلى المملكة عبر نيجيريا، لافتة إلى أنّ المحاولة هي لشبكة إنتاج وتهريب المخدرات مرتبطة بـ”حزب الله”.

 

  • ليست الإضرابات العمالية هي السبب الوحيد في إعاقة عملية تفريغ الحاويات من البواخر وتخليص المعاملات الجمركية وتسليم البضائع لأصحابها، بل انّ زحمة الحاويات والشاحنات القابعة في حرم مرفأ بيروت، مردّها الى تعطيل نظام تخليص البيانات الجمركية الالكتروني عمداً، إثر ضبط الاجهزة المختصّة عملية احتيال وسرقة من قِبل شبكة تضمّ موظفين في الجمارك وبعض عملاء الشحن والمستوردين.

 

  • أطلقت نقابة مستوردي المواد الغذائية في لبنان الصرخة، محذرة من كارثة غذائية مع توقف العمل في محطة الحاويات نتيجة إضراب الموظفين احتجاجاً على الأوضاع المعيشية.

 

  • يُنقل عن “حزب الله” حماسته لتأليف حكومة اليوم قبل الغد وبرئاسة ميقاتي لأنه يرتاح للعمل معه، وكانت له تجربة في حكومة 2011، لذلك فإنه يكثّف وساطته مع عون ورئيس “التيار الوطني الحرّ” النائب جبران باسيل، لكن هذا الإصرار لن يصل إلى حدّ ضرب علاقته بعون وباسيل بل يدعو ميقاتي إلى إكمال مهامه والصبر. ومن جهة أخرى، فإن الجانب الفرنسي يضغط من أجل ولادة حكومة جديدة وهو يقوم بالإتصالات اللازمة لتذليل العقبات لكنه يصطدم بنفس الشروط التي أعاقت تأليف حكومة الرئيس سعد الحريري. وإذا كان الجانب الروسي يضغط هو الآخر من أجل التأليف، فإن الموقف الأميركي مؤيّد لهذا الأمر، وذلك كي يبقى لبنان بمنأى عن العواصف الإقليمية والدولية، لكن الجانب الأميركي لا يريد حكومة يسيطر عليها “حزب الله”. ويكثر الحديث عن أن المملكة العربية السعودية لا تريد حكومة وهي التي تُفرمل إندفاعة ميقاتي بسبب غضبها على العهد و”حزب الله” من جهة وأيضاً بسبب عتبها الكبير على الشخصيات السنية وعلى رأسهم أعضاء نادي رؤساء الحكومات السابقين.

 

  • وقعت وزيرة العمل لميا يمين مرسوم تعديل بدل النقل اليومي للعاملين في القطاع الخاص، بعد الموافقة الاستثنائية من رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء. ليُصبح أربعة وعشرين ألف ليرة لبنانية بدلاً من ثمانية آلاف ليرة لبنانية.

 

  • إرتفع عجز الميزان التجاري اللبناني ب619.94 مليون د.أ. (30.50%) على صعيدٍ سنويٍّ إلى حوالي 2.63 مليار د.أ. خلال الفصل الأوّل من العام 2021، مقارنةً بحوالي 2.02 مليار د.أ. في الفترة ذاتها من العام المنصرم، وذلك بحسب إحصاءات إدارة الجمارك اللبنانيّة. ويعود هذا الإرتفاع في العجز إلى تطوّر فاتورة المستوردات بنحو 399.54 مليون د.أ. إلى حوالي ال3.33 مليار د.أ.، رافقه تراجع في قيمة الصادرات ب215.4 مليون د.أ. إلى 699 مليون د.أ.
  • برز إسم أربعة جامعات لبنانيّة ضمن قائمة مجلّة التايمز لأفضل الجامعات في العالم، حيث تبوّأت الجامعة الأميركيّة في بيروت المركز الأوّل في لبنان والثالث إقليميّاً تبعتها الجامعة اللبنانيّة الأميركيّة (نتيجة 27.2-31.9 ؛ تصنيف عالمي: 801-1،000) والجامعة اللبنانيّة (نتيجة 22.4-27.1 ؛ تصنيف عالمي: 1،001-1،200) و جامعة القدّيس يوسف في بيروت (نتيجة 22.4-27.1 ؛ تصنيف عالمي: 1،001-1،200). وقد تفوّقت الجامعة الأميركيّة في بيروت على الجامعة اللبنانيّة الأميركيّة وجامعة القدّيس يوسف والجامعة اللبنانيّة في ما يختصّ بمعيار الأبحاث والدخل المالي والإستشهادات العلميّة فيما أتت الجامعة اللبنانيّة الأميركيّة بنتيجة أفضل في معياريّ النظرة العالميّة والبيئة التعليميّة.

 

  • توقعت وكالة ستاندرد أند بورز في تقرير حديث أن تحقق أكبر 3 اقتصادات عربية، وهي السعودية والإمارات ومصر، نموا يتجاوز 2% العام الجاري، فيما ستتفاوت معدلات النمو بدءا من العام القادم إلى عام 2024.

Related Daily News