Daily News

Thursday 17th September 2020
نشرة أخبار الخميس 17 أيلول

 

  • استغرب الخبير الاقتصادي جاسم عجاقة عبر “صوت كل لبنان” حديث دوكان لجهة عدم استحصال المودعين على أموالهم ملمحا الى خلفيات سياسية. عجاقة أوضح انه لا يمكن اقتطاع من أموال المودعين من دون مقابل فحق الملكية مقدس في الدستور، لذا هناك عدة اقتراحات لقوننة الهيركات الذي يحصل على سندات الخزينة والأموال التي استثمرت في هذه السندات، منها خلق صندوق سيادي مخصص للاستثمار يسمح بإعادة تكوين الودائع. عجاقة أشار الى وجود حلول لاسترداد أموال المودعين منها ان تكوّن الدولة نفسها ماليا من خلال استعادة الثقة وتشكيل حكومة تلتزم الإصلاحات.

 

  • حافظ سعر صرف الدولار صباح اليوم الخميس 17/09/2020 في السوق الموازية (السوداء) على نفس سعر الصرف أمس, إذ تراوح متوسط سعره بين 7700/7500 ليرة لبنانية للدولار الواحد بحسب ما يقول المتعاملون في سوق الصرف.

 

  • نشرت وكالة الصحافة الفرنسية (أ.ف.ب) تقريراً شاملاً سلّطت فيه الضوء على الفساد الذي كان مستشرياً في مرفأ بيروت قبل انفجار الرابع من آب. وجاء في التقرير: في مرفأ بيروت، تهريب وتهرّب ضريبي ورشاوى وأرباح مناقصات ومزادات علنية مشكوك بها، ورواتب خيالية يستفيد منها موظفون على مستوى رفيع محسوبون على القوى السياسية. وفيه أيضاً، «خط سريع» لـ«حزب الله»، القوة السياسية الأبرز في لبنان التي تحتفظ بسلاحها الى جانب الجيش، تمكّنه من تمرير ما يريد من دون رقيب.

 

  • سلامة خلال مشاركته في اجتماع الدورة الاعتيادية الرابعة والأربعين لمجلس محافظي المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية: تدابير المركزي عززت الصمود.

 

  • مسؤول فرنسي كبير بانه «قد يكون من الصعب على البنوك في لبنان التمسك بمبدأ ضرورة الا يخسر المودعون ايا من ودائعهم، وذلك حسبما جاء في محضر اجتماع حصل في 10 ايلول الجاري بين مسؤولين فرنسيين كبار ووفد جمعية المصارف اللبنانية».

 

  • أكانت مفلسة أو غير مفلسة، الهندسات التي قامت بها قانونية أو غير قانونية… خسائرها محقّة أو غير محقّة، ستسلك المصارف كما تبيّن للوفد الذي غادر الى فرنسا واجتمع مع الجانب الفرنسي الذي دخل على خطّ الوساطة، أن مشوار التقليص وإعادة الهيكلة والزوال بالنسبة الى البعض على قاعدة القوي يبقى ويستمر واذا كانت إمكانياته تسمح يأكل الضعيف، فضلاً عن إقرار قانون الكابيتال كونترول… أما “جريمة الهيركات” التي ارتكبتها شركة “لازارد” التي اعدت خطة حكومة الـ”دياب” فلا بدّ أن يكون مصيرها الزوال، كما قال محامي جمعية المصارف في لبنان أكرم عازوري خلال حديثه مع “نداء الوطن”.

 

  • اعتبر الكاتب والصحافي في جريدة النهار علي حمادة ان المبادرة الفرنسية دخلت في الوحول اللبنانية. واشار الى ان الامور غير مرتبطة فقط في الداخل اللبناني ومطالب الثنائي الشيعي، انما بالتصعيد في المنطقة واتفاقات السلام والتطبيع التي عقدت في واشنطن في هذه المرحلة،  اضافة الى وجهة نظر اميركية تقول بأن اي حل يعطي فسحة تنفس لحزب الله “المأزوم”  هو خطأ كبير.

 

  • لا يزال لبنان يرزح تحت ثقل الازمة الاقتصادية والمالية التي اصابت القطاع المصرفي في العمق، ما ادى الى تراجع كبير في ودائع القطاع المصرفي على الشكل التالي:
  • 15.6 مليار دولار تراجع حجم الودائع في القطاع المصرفي في الاشهر السبعة الاولى من العام الحالي
  • 30 مليار دولار تراجعت الودائع منذ بداية العام 2019 لغاية تموز 2020 من 174.3 مليار دولار الى 143.3 مليار دولار في تموز 2020
  • 71,3 في المئة من التراجع في حجم الودائع خلال الاشهر السبعة الاولى من 2020 جاء نتيجة تراجع حجم ودائع المقيمين بقيمة 11.1 مليار دولار، في حين انّ 4,5 مليارات دولار من ودائع غير المقيمين تمّت خسارتها
  • 62.1 في المئة من التراجع في حجم الودائع جاء نتيجة تقلص الودائع بالليرة اللبنانية لغاية تموز 2020 بقيمة 9.7 مليارات دولار، في مقابل تقلّص الودائع بالدولار بقيمة 5.9 مليارات دولار.

 

  • اشار الخبير المالي والاقتصادي غسان شماس الى أنه عند فشل مصرف معيّن في زيادة رأسماله كما طلب مصرف لبنان سيُعتَبر قيد التصفية، موضحاً أنه وفي غالبية الأحيان عندما يصبح المصرف قيد التصفية يستحوذ مصرفُ لبنان على أسهمه وأصوله وموجباته ويصبح ملكاً له، أما عن مصير أموال المودعين فيتكفّل مصرف لبنان بدفعها، ويتكفّل أيضا بإدارة القروض الممنوحة من هذا المصرف أو يوزع هذه المحفظة من القروض على مصارف أخرى، وكل ذلك كما حصل مع البنك اللبناني الكندي وجمال ترست بنك.

 

  • مطارات الشرق الأوسط تفقد نحو 60% من حركة المسافرين والعائدات في 2020

Related Daily News