Daily News

Thursday 18th February 2021
نشرة أخبار الخميس 18 شباط

 

  • أقفل سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية, مساء اليوم في السوق الموازية (السوداء)، بمتوسط يتراوح بين 9125/9100 ليرة (مبيع) و 9200/9175 ليرة (شراء) للدولار الواحد.

 

  • سجّل سعر صرف الدولار في اليومين الماضيين ارتفاعًا ملحوظًا تجاوز أمس عتبة 9000 ليرة لبنانية لسعر الشراء للمرّة الأولى منذ تموز الماضي، في مقابل محافظة سعر المبيع على مستوًى متوازنٍ بلغ حدود 8900 ليرة، ولم يتغيّر كثيرًا طيلة أيام الإقفال العام. توقعات الصرافين تشير إلى أنّ السعر سيلامس في الأيام المقبلة عتبة الـ10 آلاف ليرة.

 

  • المبادرتان الفرنسية والروسية تدعمان الحريري وترفضان الثلث المعطل.

 

  • التنسيق الفرنسي – المصري لا يقتصر على الطرفين ذلك انه يمتد الى كل موقع مؤثر في ازمة لبنان من المملكة العربية السعودية التي يتواصل معها الرئيس السيسي كما ماكرون الذي يستعد لزيارتها، الى موسكو التي دخلت اخيرا بقوة على الخط، وافادت المصادر الدبلوماسية انها ستفتح قنوات اتصالاتها مع ايران لحملها على فك ارتباط ملف لبنان بالملف النووي موضع الكباش بين طهران وواشنطن، ذلك ان البلد الصغير المنهك سياسيا واقتصاديا واجتماعيا وماليا وامنيا، قد لا يحتمل الانتظار حتى موعد المفاوضات النووية غير القريب بحسب التوقعات، وقد يصبح حتى ذلك الحين ورقة ساقطة غير مجدية في اطار مقايضتها بمكاسب تتطلع اليها الجمهورية الاسلامية.

 

  • كشف عضو كتلة “المستقبل” النائب محمد الحجار ان لدى الحريري خطة انقاذية اقتصادية مالية اجتماعية، وهو يسعى للحصول على دعم عربي ودولي لها، اذ مجرد ان تؤلف الحكومة وتصدر مراسم تشكيلها تكون الخطة جاهزة وقابلة للتنفيذ، الامر الذي سيخفف عن الناس تداعيات هذه الازمة الحادة التي يعاني منها الجميع.

 

  • النفط يتخطّى 64 دولاراً للبرميل.

 

  • رأى الخبير المالي الدكتور إيلي يشوعي أن زيادة رؤوس أموال المصارف يعني ضخ السيولة فيما الوضع الراهن ليس كذلك لأنّ غالبية المصارف تقوم بالاستدانة من المساهمين وفق فوائد محددة، مشيرا الى أن هذه الزيادات ليست فعلية إنما ورقية ولن تمكّن المودعين من الحصول على دولاراتهم المودعة في المصارف حتى من حساباتهم الجارية.

 

  • يستغرب الخبير القانوني والدستوري الوزير السابق زياد بارود اقرار الموازنات وتمريرها من قبل السلطتين التنفيذية والتشريعية من دون قطع حساب، لافتا الى أن في ذلك مخالفة دستورية ترتكب منذ العام 2005 من دون أن يتوقف احد من الوزراء والنواب عند الموضوع .

 

  • أحال قاضي التحقيق الأول في بيروت بالإنابة شربل بو سمرا، الى النيابة العامة الإستئنافية سبع مذكرات دفوع شكلية تقدم بها وكلاء سبعة ضباط مدعى عليهم بجرم الإثراء غير المشروع الجديد.

 

  • افادت مصادر لـ”mtv”، ان “القاضي فادي صوان أصدر مذكّرة توقيف بحقّ الوزير السابق يوسف فنيانوس بتهمة الاهمال والتسبب بانفجار مرفأ بيروت”.وكان فنيانوس قد غرّد  في حسابه الخاص عبر “تويتر”.وقال : “تلقيت اتصالاً هاتفيًا من المباحث الجنائية المركزية لحضوري غداً صباحاً للاستماع اليّ كمدعى عليه أمام القاضي صوان، وبما ان التبليغ أتى مخالفاً أصول المحاكمات الجزائية اعتذر عن حضور جلسة الغد”.

 

  • الإرتفاع الجنوني لأسعار المحروقات مستمر منذ أكثر من ثلاثة أشهر ليتخطى سعر صفيحة البنزين 32ألف ليرة والمازوت 20 ألف والغاز 24 ألف ليرة.

 

  • خلافاً لما درج عليه المسؤولون في لبنان من تمسك بالسلطة حتى الرمق الاخير، يستعجل عدد من وزراء حكومة تصريف الأعمال تشكيل حكومة جديدة، حتى يزيحوا عن كاهلهم أعباء المسؤولية في هذه المرحلة المثقلة بالازمات، خصوصاً انهم أصبحوا مقيدي الصلاحيات في ظل تصريف الأعمال. وخلال مجلس خاص، أفاض احد الوزراء في شرح معاناته والبوح بمكنوناته، كاشفا انه بات يختم الصلاة مع احد ابنائه كل يوم بالدعاء ان تتشكل الحكومة سريعا، “كي اتخلص من هذه الورطة وأعود الى حياتي العائلية والمهنية.”ويضيف الوزير: لقد أتيت الى الوزارة بأفكار ثورية وأعتقدت ان بامكاني إقران اسمي بمشروع للتغيير الجذري، الا انني اكتشفت ان “السيستام” أقوى مني وأن قواعد اللعبة في النظام عصية على الاختراق.

 

Related Daily News