Daily News

Thursday 19th November 2020
نشرة أخبار الخميس 19 تشرين الثاني

 

  • سجل متوسط سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية, صباح اليوم الخميس في السوق الموازية (السوداء)، ما بين 8200/8150 ليرة (مبيع) و 8300/8250 ليرة (شراء) للدولار الواحد, بحسب ما يقول المتعاملون في سوق الصرف.

 

  • تقدم «الحزب التقدمي الاشتراكي» باقتراح قانون معجل مكرر إلى مجلس النواب لحصر الدعم بالمستحضرات الدوائية المستوردة الأرخص سعراً، في ظل تفاقم الأزمة الاقتصادية وتراجع احتياطات مصرف لبنان المركزي من العملة الصعبة؛ ما يهدد دعم استيراد السلع الأساسية مثل الأدوية والمحروقات والطحين.

 

  • اعلن رئيس الديوان والمدير المالي في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي شوقي بو ناصيف أنه اتخذ القرار برفع التعرفة المالية لمرضى كورونا 200 الف ليرة لليوم الواحد عن الغرفة العادية و400 الف ليرة لغرفة العناية الفائقة.

 

  • رياح الداخل تهبّ في اتجاه آخر معاكس للرغبات والنصائح الدولية، والحكومة الجديدة وفق ما تؤكده لـ”الجمهورية” مصادر مطّلعة على مجريات التأليف وتعقيداته، “في خبر كان، وليس ثمّة ما يبشّر بولادتها في المدى المنظور، ويبدو أنّنا سننتظر لفترة طويلة، ولكن ما يُخشى منه هو أن تترافق فترة الانتظار هذه مع جَوّ سياسي تصعيدي”.

 

  • تقلّص عدد الودائع بالليرة لتُصبح بحدود 18% من مُجمل الودائع ، وذلك بدعم من المصرف المركزي الذي يشجع على التخلّص من الودائع بالليرة عبر تحويلها إلى دولارات وهمية، لن تدخل أبداً إلى حسابات الزبائن. مصرف لبنان والمصارف يقومان بـ«تزوير» الدولار عبر اختراع عملة جديدة، وإيهام الناس بأنّ قيمة أموالهم ستكون محفوظة. في حين أنّها عملية لا تصبّ سوى في مصلحة القطاع المصرفي ــــ مرحلياً ــــ ريثما يعترف أولياؤه بأنّ النظام بحاجة إلى «تحديث» جوهري للتمكّن من تعويض الخسائر. وتقول إحدى النظريات أنّه في حال «انخفاض نسبة الودائع بالدولارات، تنخفض النسبة المطلوبة لتكوين حساب الاحتياطي الإلزامي، وبالتالي يُصبح بالإمكان الاستمرار بدعم استيراد السلع الأساسية لفترة أطول». مصرف لبنان يُريد التوقّف عن الدعم، «لذلك، تكمن مصلحته في أن تبقى الودائع بالدولار مُرتفعة، حتى يبقى يُجادل بأنّ الاحتياطي القابل للاستخدام لم يعد كافياً».

 

  • سفير أوروبي كان قد اطّلع على قرار وفد شركة «الفاريز»، والذي يقضي بالانسحاب من المهمة التي أوكِلت إليها بالتدقيق الجنائي وذلك خلال الاسبوع المقبل. وسمع السفير بوضوح من احد أعضاء الوفد أنهم سيعودون الى دبي، حيث مقر الشركة، تاركين وراءهم نحو مليون و400 الف دولار اميركي، وغير آسفين على ذلك لأنّ صدقية الشركة هي الأهم. ومعه يتساءل السفير الاوروبي كيف يمكن ان تنتظر طبقة سياسية فاسدة كهذه أن تفتح لها عواصم ومؤسسات دولية باب المساعدة، وفيما هي تلجأ الى ضَبضبة الملفات بدل فتح ابواب المحاسبة؟

 

  • صناعة الدواء الوطنية قادرة على تأمين 41% من حاجة لبنان.. وضرورة قصوى لتوجيه الدعم للفئات المستحقة.

 

  • بحسب أوساط إقتصاديّة مُطلعة إنّ التهديد بالعتمة الشاملة بعد أقلّ من شهر ونصف الشهر، ليس من نسج الخيال، بل هو بسبب إبلاغ شركة «سوناطراك» الجزائريّة، وزير الطاقة في حُكومة تصريف الأعمال ريمون غجر في 4 حزيران الماضي، عدم رغبتها بتجديد العقد الموقّع معها، على أن تواصل تزويد لبنان بحاجته من «الفيول أويل» حتى 31 كانون الأوّل المُقبل. وعلى خطّ العقد المُوقّع بين وزارة الإتصالات وشركة «أوجيرو»، أشارت الأوساط الإقتصاديّة نفسها إلى أنّ الأمور ليست أفضل حالا، حيث أنّ العقد مع الشركة ينتهي آخر هذه السنة، علمًا أنّ اللجوء إلى عقد جديد يحتاج إلى حكومة كاملة الصلاحيّات، وليس إلى حُكومة تصريف أعمال. وتوقّعت الأوساط تراجع خدمات الإتصالات والإنترنت بشكل خطير سيُهدّد المَنظومة الإقتصاديّة كلّها، في حال عدم مُعالجة الموضوع بالجديّة الكاملة، لأنّ «هيئة أوجيرو» تقول إنها لم تقبض مُستحقّاتها عن العام 2020 والبالغة نحو 42 مليار ليرة لبنانية.

 

  • اصدر قاضي التحقيق الاول في جبل لبنان نقولا منصور قرار يقضي بتوقيف رئيس مصلحة سلامة الطيران عمر قدوحة عن العمل ومنعه من السفر في ملف هدر للمال العام وابتزاز شركات طيران من خلال صلاحياته. وهو ما نتج عنه تغريم الدولة بمبالغ تفوق الخمسين مليون دولار للتعويض على الشركات المتضررة من جراء قراراته.

 

Related Daily News